زواج علي عليه السلام من فاطمة الزهراء عليها السلام

تزوج علي بن أبي طالب عليه السلام من فاطمة عليها السلام بنت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم في السنة الأولى من الهجرة، وبنى بها في السنة الثانية من الهجرة، عقب وقعة بدر، واختلف في تحديد الشهر، ولعله كان في شوال، فإن غزوة بدر كانت في رمضان، وقيل في ذي الحجة.

قال أهل السير: والدليل على أن بناء علي بن أبي طالب عليه السلام بفاطمة الزهراء عليها وعلى أبيها السلام بعد غزوة بدر ما جاء عن علي عليه السلام، قال: كانت لي شارف (الناقة المسنة) من نصيبي من المغنم يوم بدر، وكان النبي صلى الله عليه وآله وسلم أعطاني شارفا من الخمس، فلما أردت أن أبتني بفاطمة بنت رسول الله عليها السلام، واعدت رجلاً صواغا من بني قينقاع أن يرتحل معي فنأتي بإذخر (حشيشة طيبة الرائحة) أردت أن أبيعه الصواغين، وأستعين به في وليمة عرس.

وكان عمر فاطمة الزهراء عليها السلام يوم بنى بها علي عليه السلام ثمان عشرة سنة، وعمر علي عليه السلام يومئذ خمسه وعشرون سنة.